الورم الليفي في الرحم – تليف الرحم

الورم الليفي في الرحم - تليف الرحم

محتوى الصفحة

الورم الليفي في الرحم (Uterine Fibroid)  أو مرض تليف الرحم هو مشكلة شائعة تصيب حوالي ٢٠-٤٠٪ من السيدات في فترة الحيض، خاصة من سن ٣٠-٥٠ عامًا، حيث يتكون الرحم الطبيعي من جدار متكون من ألياف عضلية و بطانة الرحم وغشاء خارجي يغطي هذا العضو من الخارج، وينشأ الورم الليفي- وهو ورم حميد – في الجدار العضلي للرحم، وهو عادة ورم غير خطير إلا في وجود أعراض مرضية يتم إهمالها، ومن خلال هذه المقالة نستعرض المعلومات الصحيحة عن: اسباب تليف الرحم ، اعراض الورم الليفي في الرحم ، الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم ، تليف الرحم هل هو خطير؟ ، علاج تليف الرحم ، الورم الليفي في الرحم والحمل.

ما هو الورم الليفي فى الرحم؟ أهم المعلومات

دعونا نتعرف على خصائص الورم الليفي فى الرحم (Uterine Fibroid) من خلال بعض النقاط:

  • عادة الورم الليفي يكبر مع الوقت وتستمر هذه الأورام في النمو، وتنشط في وجود الهرمونات الأنثوية خاصة هرمون الإستروجين والبروجسترون.
  • هذه الأورام لها مسميات كثيرة تختلف من دولة عربية لأخرى منها: الياف الرحم ـ العقد الرحميةفيبروم – الليفة أو اللوفة الرحمية – الأسماء الأخرى باللغة الإنجليزية: Uterine FibroidMyoma.
  • نادرًا ما تظهر الأورام الليفية قبل سن العشرين لدى الفتيات ( عادة تظهر فوق سن الثلاثين )، وقد تزيد فرص ظهورها في حالة تأخر الزواج، وقلما تستمر الأعراض بعد الوصول لسن اليأس وانقطاع الدورة الشهرية، وتوقف تأثير الهرمون الأساسي الإستروجين والبروجستيرون.
  • ٩٠٪ من الحالات يمكن علاجها بنجاح بعد قسطرة الرحم بدون الاحتياج للجراحة أو فتح البطن، وبدون التأثير على فرص الحمل والإنجاب.
  • كما توجد معلومات كثيرة متعلقة بالأورام الليفية على مواقع عديدة، ولكن الكثير منها للأسف معلومات غير سليمة أو دقيقة، وللأسف بعض الأطباء أيضًا يوفر معلومات مغلوطة أو بدون دليل أو مرجع علمي صحيح.
  • أعرف كم الحيرة لدى الكثير من السيدات من المعلومات المتضاربة من الأطباء والمواقع عن مشكلة الألياف؛ ولذلك قررت كتابة هذه الصفحة الخاصة بهذه المشكلة، والتي تسميها بعض السيدات عقد ليفية (يبدو أن الاسم بسبب تعقيدات الحياة مع الورم الليفي!)

الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم

عندما يسأل المريض “هل الورم الليفي خطير” لابد من أن نوضح له الفرق الفرق بين الورم الليفي والسرطان في الرحم.

وببساطة يكمن الفرق في أن السرطان (Uterine cancer) هو ورم خبيث ينشأ داخل العضو ويستمر في النمو ويبدأ في الانتشار خارج هذا العضو في أماكن أخرى من الجسم؛ مما يصعّب من فرص علاجه، و سرطان الرحم ينشأ في خلايا بطانة التجويف وليس الجدار العضلي، وهناك أنواع نادرة للغاية من سرطان الرحم قد تنشأ في الجدار العضلي ولكن فرص حدوثها ضيئلة جدًا.

بعض النظريات الطبية الغير مؤكدة ترى إمكانية تحول الورم الليفي إلى سرطان ولكن بنسبة صغيرة جدًا لا تدعو للقلق، وهذا عكس كتلة التليف الحميد التي تنشأ في جدار الرحم ولا ينتشر خارجه.

ما هي اسباب تليف الرحم أو تكوّن الورم الليفي في الرحم ؟

اسباب تليف الرحم غير معروفة حتى الآن، ولكن هناك عوامل تزيد من فرص الإصابة بالأورام الليفية، منها ما يلي:

١. العامل الوراثي: فتزيد إذا كانت الأم أو الجدة أُصيبت بالمشكلة.

٢. السن: تزيد فرص الإصابة بالأورام الليفية في سن بين ٣٥-٥٠ عامًا.

٣. البشرة السمراء: تزيد فرص الإصابة لدي السيدات والفتيات السمراوات أو ذوات الأصول الإفريقية.

٤. زيادة نسبة هرمون الإستروجين في الدم، وقد يكون ذلك أيضًا مرتبطًا بزيادة الوزن أو السمنة المفرطة.

٥. اللحوم الحمراء: حيث تشير بعض التقارير الطبية غير المؤكدة إلي احتمال زيادة فرص حدوث الأورام الليفية مع الإفراط في تناول اللحوم الحمراء.

بعض هذه الافتراضات مازالت تحت البحث ولم تثبت بالدليل القاطع، ويمكن أيضًا الاستغناء عنها؛ لأن الأورام الليفية لا تقتصر على مريضات لديهن زيادة في الوزن.

من المفارقات أيضا أن “كونداليزا رايس” وزيرة الخارجية الأمريكية لم تكن مصابة بالسمنة، وكانت لديها أورام بالرحم بالرغم من مداومتها على ممارسة الرياضة يوميا وبشكل منتظم.

ما هي أنواع وأماكن تليف الرحم ؟

تنقسم الأورامُ الليفية في الرحم  (Uterine Fibroids) إلى أنواع وذلك حسب أماكن وجودها أو المكان الذي تنمو فيه داخل او خارج جدار الرحم، والذى يؤثر فيما بعد على إمكانية حدوث أضرار أو أعراض مرضية ونوع هذه الأعراض، وهذه الأنواع هي:

١. الأورام الليفية في أو داخل جدار الرحم.

٢. الأورام الليفية تحت المخاطية أو داخل تجويف الرحم ( ينمو تحت خلايا بطانة الرحم ).

٣. الأورام الليفية خارج الرحم ( ينمو في تجويف البطن ).

يمكن أن تنمو الأورام الليفية في أماكن مختلفة في رحم واحد، وقد تصل إلي امتلائه بالألياف وحدوث تليف كامل للرحم، وفي بعض الأحيان يتدلى الورم الليفي مثل الثمرة عبر عنق الرحم أو داخل تجويف الرحم أو خارج عضلة الرحم ( في بعض الأحيان فوق الرحم نفسه ) كما هو موضح بالرسم.

شكل الورم الليفي في الرحم بالصورة اماكن تليف الرحم داخل وخارج الرحم

حجم الورم الليفي الطبيعي في الرحم !!

كثيرا ما يتسائل البعض عن إمكانية وجود حجم طبيعي للورم الليفي داخل الرحم، والإجابة هي أن وجوده في حد ذاته وظهور أي كتلة بأي حجم يعتبر غير طبيعي، ولا يوجد حجم طبيعي له.

متى يكون حجم الورم الليفي خطير؟

هناك من يسأل ورم ليفي 3 سم في الرحم هل هو خطير؟ دعونا نتفق أن الأورام الليفية ليست خطيرة، ولكن إهمال علاجها قد يسبب العديد من المضاعفات الخطيرة، أما بخصوص متى يكون حجم الورم الليفي خطير؟ فيتوقف ذلك على موقع الورم حيث أنه يمكن لورم ليفي حجمه 4 سم أو أقل، أن يغلق قناة فالوب، إذا كان نموه بالقرب منها.

الورم الليفي والدورة الشهرية

أهم أعراض هذه الأورام الليفية هي نزيف او زيادة  كمية الدورة الشهرية ( غزارة أو زيادة الطمث ) و فقدان كمية كبيرة من الدم أثناء الحيض، وعند تفاقم أعراض الأورام الليفية تشعر المريضة أن أجزاء من الدم المتجلط مثل قطع الكبد تنزل من المهبل مع الدورة، ومع تطور هذا العرض يمكن أن يكون وصل بنا الأمر لمرحلة فقر الدم أو الأنيميا ( الورم الليفي لا ينزل مع الدورة الشهرية ).

ومن خلال الحديث عن علاقة الورم الليفي والدورة الشهرية يمكن أيضًا أن يحدث عدم انتظام مع زيادة في أيام الدورة، حيث قد تستمر في النزول بلا انقطاع، كما يلاحظ أن الورم الليفي لا يؤخر الدورة الشهرية.

الورم الليفي في الرحم والجماع

من أهم العوامل التي تجعل مشكلة تليف الرحم  تسبب ألمًا عند ممارسة العلاقة الزوجية هي موقع الورم وحجمه، وقد أثبت دراسة علمية أجريت على 21,746 سيدة من المصابات بأورام الرحم الليفية أن 23.5 % منهم قد اشتكين من تعرضهن لألم أثناء الجماع.

علاجات الأورام الليفية

هناك طرق عديدة لعلاج هذه المشكلة موجودة بالتفصيل في صفحة علاج الأورام الليفية وكيفية اختيار الأفضل، وأهمها:

هل يمكن منع تكون الورم الليفي أو الوقاية منه ؟

نظرا لعدم وجود سبب معروف ومثبت للإصابة؛ فلا يوجد حتى الآن وسيلة يمكن من خلالها تجنب أو منع حدوثها.

الأسئلة الأكثر تكرارًا حول الورم الليفي في الرحم – أهم ٧ أسئلة

نهتم دومًا بأن نعطيك إجابة مختصرة ومفيدة عن كل تساؤلاتك، لتكون أكثر أطمئنانًا يمكنك أن تتطلع على أسئلة على أغلب المرضى، والتي غالبًا ما تكون لديك أنت أيضًا

هل الورم الليفي خطير؟ وهل يتحول الورم الليفي في الرحم إلى سرطان؟ 

الأورام الليفية في الرحم حميدة وفي الغالب تكون ليست خطيرة والقاعدة أن خلايا هذه الأورام لا تتحول إلى سرطان، وبعض النظريات الطبية ترى إمكانية تحولها إلى سرطان ولكن بنسبة ضئيلة جدًا لا تدعو للقلق؛ لذلك للرد على سؤال هل الأورام الليفية خطيرة أو تتحول إلى سرطان ؟ فالإجابة هي لا، وقد تكون خطيرة فقط إذا أدت إلي مرحلة متقدمة مثلا من النزيف المستمر و فقر الدم الذي قد يؤثر على القلب. 

“تليف الرحم هل هو خطير ؟ متى يكون الورم الليفي خطير؟

“في الحقيقة تليف الرحم ورم حميد وغير خطير، ولكن تكمن خطورته أحيانًا مع زيادة حجمه، وتفاقم الأعراض، لمرحلة النزيف الشديد قد يصل لمرحلة الخطر على صحة المريضة.

هل الورم الليفي أو الورم العضلي يختفي من تلقاء نفسه؟ وهل الورم الليفي يختفي بعد سن اليأس؟

إذا تكون الورم الليفي داخل الأنسجة فهو لا يختفي من تلقاء نفسه فعادة ما يستمر في النمو وغالبا ببطء، ولكن ينشط ويزيد نموه في وجود زيادة أو نشاط هرموني مثل الإستروجين، والحالة الوحيدة التي يبدأ فيها في التراجع في الحجم هي بعد انقطاع الدورة الشهرية ( انقطاع الطمث)، وكانت هذه من المبشرات لمن يبحث عن إجابة سؤال هل الورم الليفي يختفي بعد سن اليأس؟

“هل الورم الليفي ينزل مع الدورة الشهرية ؟

لا ينزل الورم الليفي مع الدورة الشهرية؛ كونه جزءا من الأنسجة العضلية، ولكن عادة ما يتسبب في زيادة كمية الدماء المفقودة مع الدورة الشهرية، وأحيانا هذه الزيادة تسبّب نزول قطع دموية متجلطة مع الدورة الشهرية أو حتى خارج أيام الدورة.

هل يظهر الورم الليفي في السونار؟

نعم من الممكن أن يظهر الورم الليفي في السونار، حيث أنه من المعتاد أن يكون التصوير بالموجات فوق الصوتيَّة (السونار) هو الطريقة الأولى لتشخيص الإصابة بالاورام الليفية، ويتم التصوير من خلال السونار المهبلي أو من خلال تمرير السونار على البطن، ولعل الإجراء الأخير يكون مناسبًأ أكثر لتشخيص تليف الرحم لغير المتزوجات.

“هل الورم الليفي يسبب انتفاخ البطن؟

نعم من الممكن أن يؤدي الورم الليفي في الرحم إلى انتفاخ البطن، حيث أنه من الممكن أن يظهر الورم الليفي على هيئة اورام صغيرة، وكذلك من الممكن أن يظهر على هيئة ورم واحد كبير الحجم، وكلما كبر حجم الورم؛ كلما ازداد حجم انتفاخ البطن.

على ماذا يتغذى الورم الليفي؟

يتغذى الورم الليفي على الإمداد الدموي لعضلات الرحم ذاتها، فكلما زاد الإمداد الدموي زاد حجم الورم. 

الورم الليفي في الثدي

هي مشكلة مرضية منفصلة يمكن قراءة تفاصيلها في هذه الصفحة.

يمكنك ايضا الدخول على صفحة جروب علاج الورم الليفي وتغدد الرحم على الفيس بوك للنقاش.