الحمل بعد قسطرة الرحم

Pregnancy after Uterine Fibroid Embolization

قسطرة الرحم حاليا هي أنجح وأفضل وسيلة لعلاج مشاكل وأعراض الأورام الليفية – الياف الرحم (الفيبروم)  بدون جراحة وبدون  إستئصال الرحم. قسطرة الرحم هي أحد عمليات الأشعة التداخلية (العمليات التداخلية الموجهة بالأشعة) والتي تحتاج إلي إستشاري متخصص في هذا النوع من العمليات لضمان نجاح وأمان العملية. 

الحمل بعد قسطرة الرحم

  • اورام الرحم الليفية (الياف الرحم) قد تعوق الحمل أو تتسبب في الإجهاض المتكرر لذلك وفي هذه الحالة ينصح بعلاج تليف أو الياف الرحم أولا قبل البدء في محاولة إنجاب اخرى الحقن عن طريق القسطرة في هذه الحالة تعتبر الحل الامثل في الكثير من الحالات. ولكن لو كان عدد الاورام قليل وكبير للغاية ويعوق فرص الحمل يفضل البدء بالجراحة.
  • العلاج عن طريق الحقن بـ قسطرة الرحم تؤدى لضمور هذه الأورام و قطع الدماء عنها بما يحسن فرص الحمل والإنجاب بعد العلاج وبدون حدوث آثار جراحية بالرحم أو التصاقات بالبطن قد تؤدى الى تقلص فرص الإنجاب.
  • بعد أكثر ٢٠ عاما من بدء علاج الأورام الليفية بقسطرة الرحم تأكد الآن حدوث الحمل و الولادة بنجاح كبير بعد قسطرة الرحم والتي تعتبر الحل الأمثل و بالأخص في السيدات الصغيرات السن اللاتي تجنب الجراحة او مشاكلها والاحتفاظ بالرحم والإبقاء على فرص الإنجاب في المستقبل.الحمل بعد قسطرة الرحم
  • يمكن قراءة تقرير طبي حديث منشور تابع للمنظمة الأمريكية لأمراض النساء والولادة عن الحمل بعد القسطرة – اضغط هنا

    يجب التأكيد ان قسطرة الرحم تعالج الأورام الليفية فقط اما إذا كان هناك أي مشاكل اخرى تعوق الحمل فيجب علاجها طبقا لنوع المشكلة.
  • في بعض الحالات وقد يحدث زيادة في فرصة الولادة القيصرية او تواجد المشيمة في مكان سفلي اثناء الحمل.
  • لابد من التأكيد انه في حالة حدوث حمل و تم اكتشاف ورم ليفي بالرحم يؤجل العلاج تماما إلى ما بعد الولادة.
  • يمكن مشاهدة حديث مع سيده تحتفل بعيد ميلاد ابنتها السادس بعد عملية القسطرة.
 

يمكن الاطلاع على بعض المقالات والدراسات الطبية الدولية الموثقة عن نتائج الحمل والولادة بعد الحقن بـ قسطرة الرحم:

Pron G et al. Pregnancy After Uterine Artery Embolization for Leiomyomata: The Ontario Multicenter Trial. Obstetrics & Gynecology: July 2005 – Volume 106 – Issue 1 – pp 195-196.

Walker W. J. and McDowell S. J. Pregnancy after uterine artery embolization for leiomyomata: A series of 56 completed pregnancies. American Journal of Obstetrics and Gynecology 2006 – Issue 5 – pp 1266-1271.

Hutchins F, Worthington-Kirsch R, Berkowitz R. Selective uterine artery embolization as primary treatment for symptomatic leiomyomata uteri. J Am Assoc Gynecol Laparosc 1999;6:279-284.

McLucas B, Adler L, Perella R. Uterine Fibroid Embolization: Nonsurgical treatment for symptomatic fibroids. J Am Coll Surg 2001;192:95-105.

Ravina J, Ciraru-Vigneron N, Aymard A, Ferrand J, Merland J. Uterine artery embolisation for fibroid disease: results of a 6 year study. Min Invas Ther & Allied Technol 1999;8:441-447.

Spies J, Ascher SA, Roth AR, et al. Uterine Artery Embolization for Leiomyomata. Obstet and Gynec 2001;98:29-34.

Chrisman H, Saker M, Ryu R, et al. The impact of uterine fibroid embolization on resumption of menses and ovarian function. JVIR 2000;11:699-703.

Spies J, Roth A, Gonsalves S, Murphy-Skrzyniarz K. Ovarian function after uterine artery embolization: assessment using serum follicle-stimulating hormone assay. J Vasc Interv Radiol 2001;12:437-442.

McLucas B, Goodwin S, Adler L, et al. Pregnancy following uterine fibroid embolization. Int J Gynaecol Obstet 2001;74:1-7.

Ravina J, Vigneron N, Aymard A, Le Dref O, Merland J. Pregnancy after embolization of uterine myoma: report of 12 cases. Fertility and Sterility 2000;73:1241-1243.

Deux J, Bazot M, Le Blanche A, et al. Is selective embolization of uterine arteries a safe alternative to hysterectomy in patients with postpartum hemorrhage? AJR 2001;177:145-149.

Rebar R W. Pregnancy Is Possible After Uterine Artery Embolization for Fibroids. Journal Watch General Medicine January 28, 2005.

Pietura et al. Pregnancy 4 Months After Uterine Artery Embolization. CardioVascular and Interventional Radiology. Volume 28 number 1, January 2005.    

أسئلة هامة وشائعة عن قسطرة الرحم

كل الأسئلة الهامة والشائعة عن قسطرة الرحم تجدها في هذه الصفحة الهامة للغاية

أرسلي إستشارتك الآن

سيتم الرد عليك خلال ٤٨ ساعة

رأيك يهمني - إتركي تعليقك بالأسفل

© موقع د. سمير عبد الغفار  ٢٠١٨  |  جميع الحقوق محفوطة.

   .Copyright 2018 Dr.Samir Abdelghaffar | All Rights reserved ©

Designed and Powered by MedArt Productions